Thursday, October 25, 2007

عصر البراطيش


خبر قرأتة في جريدة خلاني انقلبت علي قفايا , الخبر يا سيدي بيقول اية ان في جمهورية الصين انتشرت موضة غريبة الا وهي قهاوي او كافيهات للبكاء او والله زي ما بقلوكو كدة الصيني من دول يدخل القهوة و يقعد يعييييط ويقوم الخدم في المكان بتوفير مناديل للاخوة المتشحتفين او فلفل للجماعة اللي مش عارفين يعيطو لمساعدتهم علي ادرار الدموع للحظة تخيلت لو نفذت مثل هذة الفكرة الجهنمية في مصرنا الحبيبية لربما كانت متنفس لقطاعات كثيرة من الشعب بدون تفرقة في الطبقات, فاذا كان هناك شعب اولي بالحزن و البكاء اليومي علي حالة و ندب حظة فهم المصريين بلا منازع بداية اعتقد ستكون تسميات المحلات دي كالاتي قهوة ابو دمعة او بورصة الشحتفة او مقهي المعددة وطبعا استقبال الحزاني و الثكالي علي مدار اربع و عشرين ساعة مع توفير فوط صفرا تحسبا لاي مبربر
وطبعا لانضمام اي مواطن لاحدي القهاوي يلزمة سحب عدد اتنين من قرايبة يكونو قرفانين و كفرانين من العيشة يشهدو لة بانة جعر و واطي قراري ونكدي و سماوي ووشة يقطع الخميرة من البيت ولا مانع من صورة شمسية و اخري بالملابس الداخلية كدليل علي نكد امة الازلي ويتم استقبال المواطنين في اقسام كل حسب درجة حزنة و همة فهناك قسم للشباب العاطلين يندبو حظهم و يتشحتفو كيفما شأو لان نظيف باشا قال كما عشر سنين مش هايكون في شاب عاطل في مصر وللاسف بعضهم عامل حساب انة هايطلع شرم الشيخ في المعاد دة ويتم تقديم الشيشة و يجلس الشباب لابسين مايوهات انتظارا لرحلة شرم
وقسم اخر لضحايا المستشفيات و مزبلة القصر العيني ويقدم لهم كوكتيل الكلوجوز باللبن وقطع قطن علشان يسقو
ومرورا باقسام لضحايا الشرطة و النقل و الاسكان و الصرف الصحي و التلفزيون و التعليم
فاذا نظرت مدققا و جدت لكل وزارة عدد ضحايا لا بأس بة ربما هم يعملون بناأ علي توجيهات عليا بخفض عدد الشعب المصري فاذا لم تؤتي هذة الخطة ثمارها فلا مانع من اخصاء مواطن من كل ثلاثة مواطنين علي ان يوضع الاتنين المتبقيين في الخطة العامة لقطع دابر الشعب وربما اذا نجحت هذة الفكرة (فكرة مقاهي البكاء و ليس الاخصاء) تعمم علي مستوي الوطن العربي مع اضافة معددات و معددين ( المعددة لمن لا يعلم هي ولية شلق وظيفتها الاساسية نفخ المتوفي في قبرة بصواتها)
مع توفير براطيش او شباشب لمن يحب ان يلطم بها علي وشة او ان يقوم احد الجرسونات بلسعة ببلغة علي قفاة لادرار الدموع او البول ايهما اقرب فنحن كعرب اول من استحدث استخدامات اخري للشباشب و البراطيش
فيا شعوب العرب هنيئا لكم فنحن في عصر البراطيش