Thursday, November 18, 2010

جريدة اليوم الساقع والكاتب ابو فروة

بدون عرض وجهة نظري في جريدة اليوم الساقع دعوني ادخل الي لب وفشة الموضوع مباشرة
المقال الاول
المقال الثاني
هشام الصادق وهو اسم علي غير مسمي ربما كان هشام القابض افضل , فا برنس زمانة وفلتة اوانة قد قرر ان الشعب المصري وخصوصا
جيل التسعينات مش وش نعمة وميستهلوش ولابد من ضربهم بالبلغ الاسواني لانهم لا يقدرو انجازات السيد الرئيس المبجل من ادخال الماء والكهرباء واكشاك السجاير و الجبنة النستو المثلثات وصابون الدوف و السندباد والبيبس الصفيح و المحمول
ويتباهي السيد هشام القابض ان والدة كان يحتكم علي عربية 128 مش عارف اذا كانت بيضة ولا لا علي اي حال ابيض من كدة مشوفتش
وانها كانت الوحيدة من بين 3 عربيات في شارعهم ( في 79 مكنتش بعرف اركن العجلة من زحمة العربيات في مصر الجديدة )
وبهذة المقالة العنترية الركيكة لغويا وادبيا و عقليا قد قام بشكل علني بمعاداة الحزب الحاكم كلة من اول الرئيس حتي اصغر عضو
وانا اناشد من موقعي هذا احزاب المعارضة بمحاولة ضم السيد هشام القابض الي عضوية الحزب نظرا لمعارضتة الشديدة وتسخيفة لكل انجازات الحزب الحاكم علي مر اكثر من 30 سنة
فقد اختصر السيد هشام القابض انجازات الوطني في ادخال الجبنة النستو والسجاير المستورد ة والصابون ابو ريحة و المراتب القطن
دعوني اقتبس ايضا جزء مما كتب وهو كفيل بزجة الي معتقل العقرب والذي بة تهميش لدور الداخلية علي ما يبدو ان الشعب هو اللي
جري ورا الارهابيين بالخراطيم في الشوارع حتي اجلوهم عن الوطن
( إذا كنتم عاوزينه صراع أجيال فانا بكل حواسى أفتخر إنى من الجيل اللى طارد الإرهابيين من شارع لحارة ومن بيت لعطفة.... وحضراتكم كنتم بالبامبرز لما كانوا الإرهابيين بيضربوا نار فى ميدان روكسى. )
الباشا مقلناش واثناء ما جيل بحالة كان لابس البامبرز كان هو واقف في انهو حتة في روكسي بالبدلة السموكنج وبيطارد الارهابيين؟؟؟
اخواني علي ما يبدو نحن نشهد طفرة تكنولوحية رهيبة بطلها الحزب الوطني فكما اري ان الحزب اخترع حلة بريستو بشري
وان السيد هشام القابض كان متخزن داخل هذة الحلة منذ ما يزيد علي ال 70 سنة من ايام ما كان الماء الجاري في الحمام كان قمة الرفاهية
وقام الحزب بفك تجميدة واطلاقة في شوارع المحروسة وجرائدها وقام بالجري ورا العيال الملط في شارع بيتهم ابو 3 عربيات
صارخا انا بتاع الجبنة النيستو مما اغري القائمين علي اليوم السابع باستكتابة
مرتين وليس مرة واحدة وكانت المرة الثانية محاولة للرد علي القراء اللي لعنو خاش ابوة واكاد اجزم اني رايت تفافة علي ما كتب
اخيرا ادعو كل من تنعم في عصر مبارك من اكلي الجبنة اللافاش كيري والمستحميين بالصابون الزست والبالموليف
ومن معتادي الملابس الداخلية والكلسونات ماركة المصانع الحربية بالدعاء للسيد هشام القابض
بقبول طلب انضمامة للحزب الوطني ونراة يوما متبوءا المناصب الكبري في الدولة بعدما اذل نفسة واباة ابو 128 بيضة

13 comments:

  1. واضح ان امه داعيه عليه علشان انت قريت له مقال
    الراجل عاوز يتباهى بالعربيه البيضه انت زعلان ليه طيب ما دى اخر معلوماته للسن والحله البريستو احكام
    اعذره يا اخى برضه

    ReplyDelete
  2. :)

    هون هليك يا فندم
    الراجل دا فعلا
    ممكن يكون صادق

    آه

    اصلى بقابلهم كتير
    بيكون مصدق نفسه بجد
    وبيعتبر ان اى حاجة حصلت
    انجاز ومهياش التطور الطبيعى
    للحاجة الساقعة ولا حاجة


    ويبقى صعبان عليك
    و عاوز تفهمه غلطه
    بس تحس ان مفيش فايدة
    هوه مستخسر ف روحه
    الحاصل اصلاً
    ومش مستوعب ان دا حقه
    واقل من حقه كمان
    وان عيب نبقى
    داخلين على سنة 2011
    وبنعتبر الحاجات (المنقوصة) دى
    فضل ومنة ... من الحكومة
    بينما هى رقم واحد ف واجباتها
    ولسه فيه بعدها الف حاجة وحاجة
    متعملتش

    روق اعصابك
    احنا ف مولد انتخابات
    وياما هيورد علينا مناظر
    من دى كتير
    ايشى حواة
    وايشى بهلوانات
    وايشى بلطجية
    وايشى اللى يسرقوا الكحل م العين
    وايشى وايشى ...


    كل الود ليك

    ReplyDelete
  3. يا ريحاب
    اعمل اية طيب انا في حالي
    وهم اللي بيجو يقعو في حجري
    جنت علي نفسها براقش
    منوراني والله

    ReplyDelete
  4. يا فاتيما
    السبب الرئيسي في دة كلة النت ابو بلاش
    والاستخدام العادل
    هو اللي وصل الاشكال دي للتواجد
    هانعمل اية بقي
    انتي اخبارك اية واخبار يوسف

    ReplyDelete
  5. تصدق يا باشا
    انا ماشيه في الشارع بتفرج عاليفط بتاعه المرشحين من كترهم مش عارفه انتخب مين واسيب مين
    في عقل بالي كلهم حرامية وكلاب
    واللي مرشحهم الحزب مش هرشحهم عشان هما تبع الحزب وكل ما حد يعجبني الحزب يضمه اقوم اقلب عليه
    لذلك قررت اني اروح افسد صوتي لمجرد ان محدش يسرقه وخلاص مش هرشح حد وصوتي يسقط وخلاص
    وخلي مصر تعلى
    بالمناسبه انا مستنيه العقد وبلاها مصر

    ReplyDelete
  6. وصلتني اخبار مؤكده انها كانت

    حمراااااااا

    اقصد ال128 يعني

    :))

    ReplyDelete
  7. اكتر شئ فعلا تم تتطويرة فى العصر المبارك هو انتشار الفساد بشكل لم يعد يخجل منه احد
    ليه لم يذكر هذا الشخص
    جرائم الرشوة وجرائم نواب ورجال اعمال القروض
    والقطارات التى تصدم ببعضها
    والعبارات الغارقه والطائرات التى تسقط
    وجرائم الاغتصاب والتحرش
    وجرائم القتل التى انتشرت بشكل مفزع
    اعتقد ان لو الحاكم صالح لقلت الجرائم وقل الفساد
    ولكن فساد المحكومين دليل ان الحاكم ليس عادلا
    عندما تولى عمر بن عبد العزيز خلافه المسلمين
    لانه حقق العدل كان الذئب لا يأكل الشاة
    بصراحه العصر دة اكتر عصر فيه فساد لم

    تراه مصر من قبل

    ربنا يرحمنا من عنده

    ReplyDelete
  8. المشكلة ان هذا الـ هشام
    ليس فريد من نوعه
    للأسف هو نسخ من الآف
    و خاصة اننا ف سيزون انتخابات

    ReplyDelete
  9. باسم الكربلائىSaturday, 20 November, 2010

    حمد الله على السلامة يا نجم البلوجات كلها

    كنا مستنين اراءك فى العصر الديمقراطى العظيم اللى بنعيشه فى عهد الا مبارك ادام الله ظله

    اخيرا اشوف انتخابات ساخنة بين حزب السلطة و الحزب الحاكم و الحزب الوطنى

    عمار يا ليبيا

    ReplyDelete
  10. عندنا منه كتير دا
    بتاع الانجازات وتخيلوا مصر من غير مبارك كتكوت ضيع امه فى المولد
    ولا يهمك يا سيدى هو مش اكل جبنة نستو واستحمى بصابونة بريحة
    الله يسهله
    وخلى بالك الحزب الوطنى..........لمصلحتك والا انت حر
    وماله جيل التسعينات اكمن على ايامنا فيه بامبرز وهو ايامه كانوا كوافيل
    سيبك منه متغاظ متغاظ

    ReplyDelete
  11. اشتقنالك كتير
    وينك عم بنبحبش عليك من زمن
    فرطتني ضحك :))))
    وربي انت بينقال عليك أم عشرة مدبرة وأم واحد محيرة

    ما تطول بالغيبة

    ReplyDelete
  12. هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    بحب اقرا كلامك

    الى الاماااااااااااااام يا جعان

    ReplyDelete

بعبع وقول اللي في نفسك يا خويا